رياضة

لماذا هدد كاف بـ إلغاء نهائي أفريقيا بين الأهلي والزمالك؟

إلغاء نهائي أفريقيا.. هكذا هدد الاتحاد الأفريقي لكرة القدم ناديي الأهلي والزمالك، بعدما علم الاتحاد بوجود حديث من قبل بعض من مسؤولي الفريقين بوجود احتمالية لتأجيل اللقاء لما تشهده المدينة التي سيقام فيها النهائي من تغيرات مناخية قاسية، بحسب ما أعلنه مصدر مسؤول بـ«كاف».

وأكد المصدر، في تصريحاتٍ صحفية اليوم، أنَّ الاتحاد الأفريقي لكرة القدم، أعلن أنّه سليغي نهائي دوري أبطال أفريقيا، «النسخة الحالية من البطولة» إذا تأجّلت تحت أي ظرفٍ من الظروف، خلال الفترة المقبلة.

مصدر يوضح سبب تهديد كاف بإلغاء نهائي أفريقيا

وأوضح المصدر، أنَّ الاتحاد الأفريقي علم بوجود تلميحاتٍ من قبل بعض مسؤولي ناديي الأهلي والزمالك، بأنَّ حالة الطقس ستكون عاملًا لتأجيل لقاء النهائي الأفريقي، المقام يوم 27 نوفمبر، على ملعب برج العرب في الإسكندرية، بسبب «نوة المكنسة».

وقال المصدر إنَّ الاتحاد الأفريقي لكرة القدم، شدد على عدم إقامة اللقاء في ظل الأجواء التي أشار إليها مسؤولو الناديين، مشيرًا إلى أن تأجيل المباراة مرة أخرى لتقام بعد الموعد المحدد في السابع والعشرسن من نوفمبر الجاري، سيهدد إقامة النهائي أو استكمال البطولة، خصوصا أن كاف أعلن عدة توصيات استثنائية وجديدة بشأن مد فترة القيد الأفريقي للموسم الجديد ليوم 30 من الشهر الجاري.

ووجه المصدر نصيحة مهمة إلى مسؤولي الأهلي والزمالك بضرورة تغيير موعد أو مكان مباراة النهائي حيث يقام اللقاء في القاهرة بدلا من إقامته على ملعب برج أو يقام في أي محافظة أخرى، مشيرا إلى أنه لو حدث حدث ذلك فيجب تنسيق الأمور من الآن مع «كاف»، خصوصا أن آخر موعد لقبول الأمر لن يتجاوز 10 أيام قبل موعد المباراة المحدد، أي يكون التعديل الأخير قبل 17 نوفمبر الجاري.

كاف يعلن قواعد التصفيات للمنتخبات

يشار إلى أن لجنة الطوارئ بـ«كاف» صدقت على إجراءات محددة، من أجل استئناف مباريات الجولة الثالثة و الجولة الرابعة من تصفيات كأس الأمم الأفريقية الكاميرون 2021.

وتتعلق القواعد الجديدة، وفقًا لقواعد فيفا، بشروط إقامة المباريات، إضافة إلى عدد التبديلات المصرح بها، وشروط تأجييها أو إلغائها، وسيجرى اعتبار الحالات غير المنصوص عليها في لائحة “COVID-19” الخاصة، كحالاتٍ استثنائية.

القواعد الجديدة لتصفيات أمم أفريقيا

– يعتبر الفريق خاسرا بهدفين دون رد، إذا لم يتمكن من السفر للبلد المضيف للقاء أو مكان المباراة بسبب فرض قيود سفر أو قيود لها علاقة بفيروس كورونا المستجد «كوفيد-19».

– يجب خوض كل اللقاء إذا كان الفريق يضم ما لا يقل عن 11 لاعبًا، يكون بينهم حارس المرمى إضافة إلى 4 بدلاء آخرين.

– يعتبر الفريق خاسرا المباراة بهدفين دون رد إذا لم يكن لديه الحد الأدنى لعدد اللاعبين المطلوبين لخوض المباريات.

– 5 هو عدد تبديلات اللاعبين المصرح بها لكل فريق، وستياح أمام كل فريق 3 فرص كي يجري هذه التبديلات في أثناء اللقاء.

– يجي إقامة المباريات دون حضور أي جمهور وذلك يكون وفقًا لبروتوكول «كاف» الخاص بفيروس كورونا المستجد «كوفيد-19»، وتكون جميع المباريات مقامة خلف الأبواب المغلقة.

– على اتحاد الكرة الذي سيستضيف اللقاء مخاطبة «كاف» إذا أرادت حكومته السماح بحضور الجماهير.

وأكد الاتحاد الأفريقي لكرة القدم أن الهدف من تدابير الطوارئ، الإشراف على استئناف مسابقات كرة القدم في القارة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى