علي جبر ورامي ربيعة.. كيروش يستقر على هذا الثنائي لتعويض غياب الونش وعبد المنعم أمام السنغال

استقر المدرب البرتغالي كارلوس كيروش، المدير الفني للمنتخب الوطني المصري، على ضم ثنائي قبل دفاع جديد لخوض مواجهة الإياب ضد منتخب السنغال، المقرر إقامتها ضمن منافسات إياب المرحلة الفاصلة من التصفيات الإفريقية المؤهلة لنهائيات كأس العالم القادمة المقرر إقامتها في قطر خلال شهر نوفمبر القادم من هذا العام 2022.

 

ويحل منتخب مصر، ضيفًا على حساب نظيره منتخب السنغال، وذلك على ملعب العاصمة السنغالية داكار، مساء يوم الثلاثاء المقبل الموافق التاسع عشر من شهر مارس الجاري في تمام الساعة السابعة مساء بتوقيت القاهرة والثامنة مساء بتوقيت مكة المكرمة، والتاسعة بتوقيت أبو ظبي.

 

ويغيب ثنائي قلب دفاع المنتخب المصري، عن مباراة العودة، حيث تلقى محمد عبدالمنعم مدافع الفراعنة والنادي الأهلي، إصابة قوية بكسر في الأنف، وخضع لعملية جراحية عاجلة، مما تأكد عدم لحاقه بمباراة العودة أمام السنغال.

 

وتم إيقاف اللاعب محمود حمدي الونش، مدافع الفراعنة ونادي الزمالك، عن مباراة العودة ضد السنغال، وذلك بسبب تراكم البطاقات الصفراء، بعد حصوله على الإنذار الثالث.

 

واستقر كيروش، على الاستعانة بخدمات الثنائي علي جبر ورامي ربيعة، من أجل تدعيم الخط الدفاعي للمنتخب الوطني المصري أمام السنغال في مباراة العودة.

 

وكان منتخب مصر، قد تمكن من تحقيق الفوز في مباراة الذهاب التى جمعت بينهما مساء أمس الجمعة الموافق الخامس والعشرون من مارس، وذلك بنتيجة هدف دون رد، من توقيع النجم المصري محمد صلاح في الدقيقة الثالثة من زمن الشوط الأول.

قد يعجبك ايضا
اترك تعليقا